لا تصدقوا نادين الراسي: لن تعتزل ولم تحاول الانتحار!!

12-09-2018 10:18 PM

لا تصدقوا نادين الراسي: لن تعتزل ولم تحاول الانتحار!!

عمان جو - 


يخامرني إحساس ، وأتمنى أن يكون صادقاً ، بأن 'الحرب العائلية' القائمة بين الفنانة نادين الراسي وإبنها البكر مارك حدشيتي من طليقها الأول، مجرد تمثيلية تهدف لغرض محدد، ربما الدعاية لكليْهما ، هي كممثلة درامية لم يعد وجودها يستأثر بالأضواء ، وهو كمشروع ممثل جديد تريد والدته ان توفر له الدعاية.
من أغرب غرائب الأخبار ان يكشف ابن نادين الراسي (مارك) أنه 'أنقذها من الانتحار'.. حيث أكد 'أن أمه حاولت رمي نفسها من السيارة وقامت بتكسير المعدّات الطبية التي كانت حولها في المستشفى'. وأضاف في مداخلة هاتفية عبر برنامج 'رجا ورودولف' على إذاعة 'جرس سكوب'، أنه لم يضربها كما زعمت في تسجيل صوتي، إذ أعلنت من خلاله عن 'تعرّضها للضرب من ابنها البكر وسرقته سيارتها'.
وتبرّأت نادين، في مداخلة هاتفية في البرنامج نفسه، من مسؤوليتها عن انتشار التسجيل، مضيفة: 'فليكن عبرة لكل أم تعاني مع ابنها في مرحلة. أنا بشر ككل الناس وأرسلت التسجيل إلى أصدقاء أثق بهم فتم تسريبه'، مضيفة: 'ليتني مت حين حاولت الانتحار لأني اختنقت مما اقترفه ابني في حقي أنا'، لتعود وتلفت إلى أن 'ابني اخطأ انما هو من خيرة الشباب وكل الأهل يمرون بمشاكل مع ابنائهم'.
من جانبه، اعتذر حدشيتي من والدته مباشرةً على الهواء، مشدداً أن 'ما بدر منه لم يكن سوى ردة فعل على نمط الحياة الذي تعيشه والدته'، لافتاً إلى أنه يراها أمامه بحالة سيئة جداً وهو مستعدّ لمحاربة العالم لأجلها، ولا يسمح لأحد بأن يسيء لها، وكل ما فعله كان أن أمسكها بقوة وقال لها: 'ركزي معي'، إلا أنّ نادين ردّت على تعليل ابنها قائلةً: 'هذه الحركة غرست في قلبي كالسكين'!!
لا.. لا نريد ان نصدق ان نادين الراسي تفكّر بالإنتحار.. فكثير من مرضى الفشل الكلوي الذي تعاني منه نادين تآخوا مع هذا المرض... كما لا نريد ان نصدق ان إبنها مارك 'منزوع' الى هذا الحد، وهي المسؤولة اصلاً عن 'سوء تربيته'اذا كان الشاب يتعاطى 'التدخين' حسبما شكت مرة، مع أنها إمتدحت اخلاقه يوم اهدته سيارة جديدة ثمنها مئة الف دولار!!
لأجل كل هذا وغيره لم تصدق قيام نادين الراسي بوداع جمهورها، مشيرةً إلى أنه 'حان الوقت لتترك العالم الافتراضي وتعيش حياتها بعيداً من الأضواء'، معلنةً خبر إعتزالها الفني بطريقة غير مباشرة، وذلك بعدما تفاقمت الأمور بينها وبين ابنها البكر مارك حدشيتي الذي ادّعت أنه 'ضربها وسرق سيارتها'!
وقبل أن تغلق حساباتها الرسمية في مواقع التواصل الاجتماعي، غرّدت نادين على 'تويتر' قائلةً: 'شكراً لكل محبّ وكل من دعم مسيرتي الفنية وكل من استفزّني لأقدّم الأفضل... الآن حان وقت الوداع'.

 

 


تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمان جو الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمان جو الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

Z.Y.N
جميع الحوقق محفوظة لوكالة عمان جو الاخبارية - 2016
لا مانع من الإقتباس و إعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( عمان جو ) الآراء و التعليقات تعبر عن أصحابها فقط