دنيا بطمة وزوجها: صادقان ام يبحثان عن إثارة الجدل وما حقيقة الطائرة الخاصة !؟

09-09-2018 04:19 PM

دنيا بطمة وزوجها: صادقان ام يبحثان عن إثارة الجدل وما حقيقة الطائرة الخاصة !؟

عمان جو _

لم يمضِ سوى أيام معدودة على نشر الفنانة المغربية دنيا بطمة أنّ زوجها محمد الترك يفاجئها دائماً، كاشفةً عن شرائه لها طائرة خاصة لتقضي دائماً نهاية الأسبوع في بلدها المغرب، مشيرة إلى أنّه يراها نجمة ساطعة في الفن، ومؤكدة أنها أصبحت تمتلك طائرة خاصة على غرار الفنانة الاماراتية أحلام... حتى أعلن زوج دنيا محمد الترك ووالد الفنانة الشابة حلا الترك، عن إصابته بورم خبيث، وذلك في بث مباشر عبر حسابه على 'انستغرام'.
الترك قال انه منذ فترة شعر بتعب فذهب إلى الطبيب وأجرى فحوصاً وتحليلات وأظهرت النتائج إصابته بورم خبيث، مضيفاً أنه يعاني من الكبت والضغوطات وهذا أمر طبيعي. وأشار إلى أنه عندما علم بمرضه أخبر المقربين منه وأهله لأنه بحاجة ان يكون بجواره الناس الذين يحبهم، لافتاً إلى أنه لم يقف بجانبه سوى زوجته وابنته في اشارة منه الى عدم وقوف ابنته حلا واخواتها بجواره وكذلك والدته بسبب خلافات سابقة.
المتابعون وبعد إعلان الترك إصابته بورم خبيث، انقسمت آراؤهم، حيث أبدى البعض تعاطفهم معه، فيما أغلبية المتابعين اعتبروا انه، مثل زوجته دنيا بطمة، يبحثان عن إثارة الجدل، وانه غير صادق في كلامه ويريد ان يسلط عليه الضوء بعد اعلان الفنانة إليسا شفاءها من مرضها، ليصبح ادعاء المرض موضة في الوسط الفني.

 

 


تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمان جو الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمان جو الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

Z.Y.N
جميع الحوقق محفوظة لوكالة عمان جو الاخبارية - 2016
لا مانع من الإقتباس و إعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( عمان جو ) الآراء و التعليقات تعبر عن أصحابها فقط