اعتصام في الظليل احتجاجاً على سوء أوضاع مدرسة أساسية

09-09-2018 01:01 PM

اعتصام في الظليل احتجاجاً على سوء أوضاع مدرسة أساسية

عمان جو - نفذ أهالي وطلبة مدرسة ربى الأساسية في قضاء الظليل بمحافظة الزرقاء صباح الأحد اعتصاما، احتجاجا على سوء الأوضاع التي تعاني منها المدرسة.

وقال أحد المعتصمين إن سبب الاعتصام مماطلة وزارة التربية والتعليم في تنفيذ مطالبهم بإيجاد حل للمدرسة الآيلة للسقوط، حيث إن المدرسة كان قد صدر فيها قراراً قبل نحو 3 سنوات بإزالتها ولغاية الآن لم ينفذ، ثم تم تحويلها إلى نظام الفترتين.

وأضاف أن الأهالي قد راجعوا وزارة التربية أكثر من مرة، مشيرا إلى أن عطاء المدرسة موجود في الدراسات منذ العام الماضي، وعندما راجع الأهالي التربية قبل أيام وجدوا أن ملف العطاء لا زال في مكانه.

وأوضح أن الأهالي لديهم حزمة من المطالب – لم يكشف عنها -، وفي حال لم تنفذ مطالبهم سيستمرون بالاعتصام حتى تلبيتها.

النائب سعود أبو محفوظ الذي كان متواجدا في الاعتصام، حيث قال إن هناك حلاّن لقضية المدرسة، الحل الأول عاجل ويتمثل باستئجار مبنى مجاور لمبنى المدرسة الحالي أو كرفانات، والحل الآخر آجل ويتمثل بهدم مبنى المدرسة الحالي المقام على أرض مساحتها 40 دونما وإنشاء مبنى جديد.

وأضاف أنه تواصل العام الماضي مع وزير التربية والتعليم السابق رئيس الوزراء الحالي عمر الرزاز، حول المدرسة إلا أنه لم يتم اتخاذ أي إجراء لحلّ المشكلة حتى اليوم.


تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمان جو الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمان جو الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

Z.Y.N
جميع الحوقق محفوظة لوكالة عمان جو الاخبارية - 2016
لا مانع من الإقتباس و إعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( عمان جو ) الآراء و التعليقات تعبر عن أصحابها فقط