في حضرة غياب العملاق سعد السيلاوي ..

01-09-2018 10:50 PM

في حضرة غياب العملاق سعد السيلاوي  ..

عمان جو - شادي سمحان

بهدوئه الرصين .. وصمته المتزن .. اختاره الغياب .. و رغم ان غيابه هذه المرة ليس بيده ولا باختياره وانما اقدار السموات .. فقد دفعت اخلاقه الحميدة الالاف من الاصدقاء والاحباب بنعيه باصدق العبارات وانقى الكلمات تماماً كما عايشوا روحه النقية في حياته .. انه الاعلامي الكبير وفقيد الوسط الاعلامي العربي سعد السيلاوي..


لم يكن السيلاوي يوماً قامة إعلامية كبيرة فحسب ، وانما هو من ترك بصمة واضحة في عالم الصحافة والاعلام العربي المتزن .. وخلّف وراءه كوكبة من نجوم العمل الإعلامي المهني ... فهو من ساهم بخبرته في صقل المواهب الشبابية من خلال عمله الدؤوب ، ومهنيته التي ظلت تنبض حتى اللحظات الأخيرة من حياته...

فالراحل تميز بهدوئه الرصين وأخلاقه الحميدة إلى درجة أطلق عليه الجميع القدوة الحسنة، لأنه لم يبخل يوماً في تقديم النصيحة الصادقة والمعلومة المهنية والخدمة الانسانية والوطنية ..كما كان _رحمه الله _صاحب موقف عربي قومي وطني لا يُنسى ...

 

 


تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمان جو الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمان جو الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

Z.Y.N
جميع الحوقق محفوظة لوكالة عمان جو الاخبارية - 2016
لا مانع من الإقتباس و إعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( عمان جو ) الآراء و التعليقات تعبر عن أصحابها فقط