بكره بس أكبر

11-06-2018 01:26 AM

بكره بس أكبر

عمان جو -

عشقت بنت صغيره وكان عمري عشر سنوات وقالت لي البنت متى نتزوج يا محمد قلت لها : بكره بس أكبر راح اتزوجك..البنت كبرت وتزوجت وأولاده صارو يلعبو معي كره قدم في الحارات وانا ما زلت أكبر..الأستاذ يقول لي شو حاب تصير في المستقبل يا محمد قلت والله يا استاذ بكره لما أكبر راح أصير دكتور.. مات الحلم الذي بداخلي وانا بعدني أكبر....متى تترك الدخان بكره بس أكبر..متى تبطل تحب النسوان بكره لما أكبر....متى تعقل من الهبل يا محمد بكره لما أكبر...كل الناس تكبر وانا بعدني عايش على بكره...ابني يقول لي متى تحضر لي لعبه صغيره يا بابا اقول له بكره بس أكبر ..وانا اقول متى نخلص من العجز والمديونيه بكره بس نكبر ومتى نخلص من الفساد والفاسدين ومتى يكفون أيديهم عن جيوب المواطن ومتى يخرج أقتصادنا من عنق الزجاجه بكره بس نكبر ومتى يتم وضع الرجل المناسب في المكان المناسب بكره بس نكبر سنبقى نسأل ونقول متى نشاهد الباص السريع ومتى يعمل المفاعل النووي الجواب دائما بكره بس نكبر..كل اخطاءنا نضعها فوق عباره بكره بس نكبر..لقد كبر الطفل وأصبح يمشي على عكاز الكهوله ولم يأتي فجر راحه البال..من يضمن ان يعيش المواطن لبكره..طال الأنتظار وأكتشفنا أن اليوم أفضل من بكره وأن الريحه أفضل من العدم...هل قضايانا تحتاج الى بكره بس نكبر..المديونيه كبرت وصارت حوت..والفقر اصبح غول يزادد شراسه كلما جاء يوم جديد...انا ما زلت أنتظر بكره ولكن أخشى من بكره بس نكبر لن نجد لقمه خبز واحده

 

 


تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمان جو الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمان جو الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

Z.Y.N
جميع الحوقق محفوظة لوكالة عمان جو الاخبارية - 2016
لا مانع من الإقتباس و إعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( عمان جو ) الآراء و التعليقات تعبر عن أصحابها فقط