نواب يطالبون بقرشين عن كل لتر بنزين

12-07-2017 12:02 PM

نواب يطالبون بقرشين عن كل لتر بنزين


عمان جو - برلمان

انتقد 40 نائبا قرار الحكومة تأجيل اقتطاع 20 فلسا من البنزين والديزل التي كانت لصالح صندوق دعم خطوط النقل العام.

وقال النواب في المذكرة التي تبناها النائب خميس عطية نحن النواب نرفض قرار مجلس الوزراء في 24 أيار 2017 والمتضمّن تأجيل تنفيذ نص في قانون نقل الركاب بتأجيل اقتطاع قرشين عن كلّ لتر بنزين أو ديزل تُنتجُهُ أو تستوردُهُ شركةُ مصـفاةِ البترول أو أيّة شركةٍ أخرى. بحجَّةِ انتظارِ خطةِ مشاريع وزارة النقل، والاحتياجات التمويلية اللازمة لها بشرط ان لا يتحمل المواطن الاقتطاع وانما يكون على الحكومة. واضافت المذكرة «إنّ قرارَ الحكومة الأخير المتمثّل بوقفِ العمل باقتطاع 20 فلساً من إنتاج وبيع البنزين والديزل، ماهو إلاّ خطوةً للوراء، بدلاً من الانتصار للإصلاحات الواردة في قانون تنظيم نقل الركّاب الأخير، ونذكّر رئيس الوزراء بأنه قد تأخّر طويلاً تفصيل صندوق دعم خطوط النقل العام، والذي يتطلّب توفير مبالغ تقارب 800 مليون دينار، حسب دراسات وزارة النقل».

وقال النواب «يعدّ الصندوقُ من أهم الإنجازات التي تحقّقت في ظل القانون الجديد، وإنّ تأسيس صندوقٍ مستقل لدعم القطاع، روافده جزئياً عن طريق إقتطاع قرشين يقتطعان عن كلّ لتر بنزين وديزل ينتجان أو يستوردان في الأردن».

واشارت المذكرة إلى أنّ إحد التحديات الكبرى التي تواجهُ قطاعَ النقل العام، هي «غياب التمويل».الراي


تعليقات القراء

لا يوجد تعليقات


أكتب تعليقا

تنويه :
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط.
ويحتفظ موقع وكالة عمان جو الاخبارية بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أوخروجا عن الموضوع المطروح ،او ان يتضمن اسماء اية شخصيات او يتناول اثارة للنعرات الطائفية والمذهبية او العنصرية آملين التقيد بمستوى راقي بالتعليقات حيث انها تعبر عن مدى تقدم وثقافة زوار موقع وكالة عمان جو الاخبارية علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط ولا تعبر عن رأي الموقع والقائمين عليه.

- يمكنك تسجيل اسمك المستعار الخاص بك لإستخدامه في تعليقاتك داخل الموقع
الاسم :
البريد الالكتروني :
اظهار البريد الالكتروني
التعليق :
رمز التحقق : تحديث الرمز
أكتب الرمز :

Z.Y.N
جميع الحوقق محفوظة لوكالة عمان جو الاخبارية - 2016
لا مانع من الإقتباس و إعادة النشر شريطة ذكر المصدر ( عمان جو ) الآراء و التعليقات تعبر عن أصحابها فقط